تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
/جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن/أخبار وفعاليات الجامعة/الأخبار/جامعة الأميرة نورة تختتم فعالية التوعية بسرطان الثدي بحضور أكثر من 1655 زائرة

 جامعة الأميرة نورة تختتم فعالية التوعية بسرطان الثدي بحضور أكثر من 1655 زائرة

29/02/1440
​اختتمت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن  فعاليات حملة التوعية بسرطان الثدي وذلك برعاية من وكيلة الجامعة للشؤون الصحية الدكتورة غادة بنت عبدالعزيز بن سيف، حيث انطلقت الحملة التوعوية منذ الأول من شهر أكتوبر تزامنا مع الشهر التوعوي، مستهدفهً توعية طالبات ومنسوبات الجامعة بالإضافة لمراجعي مستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز. 
وتخللت هذه الحملة إقامة برنامج علمي لتدريب 80 طالبة متطوعة من طالبات الكليات الصحية بالجامعة على طرق التوعية عن سرطان الثدي. إضافة إلى تدريب الطالبات على طريقة الكشف الذاتي باستخدام مجسمات المحاكاة والتعرف على التغييرات في الثدي التي تستدعي المراجعة الطبية.  كما صاحبها إقامة معارض توعوية وتعريفية في خمسة مواقع بالجامعة زراها أكثر من 1655 زائرة للتعرف على أهمية الفحص المبكر وكيفية إجراء الفحص الذاتي للثدي والإجابة على أكثر الأسئلة شيوعًا. كما انطلقت خلال الحملة مبادرة قسم التصوير الطبي بمستشفى الملك عبدالله الجامعي والتي تضمنت حث السيدات فوق سن 40 سنة لعمل فحص الماموجرام من خلال رسائل الجوال وجدولة مواعيد لهن لتسهيل الحضور وإتمام الفحص.
وفي هذا الصدد ثمنت  بن سيف كافة جهود  منسوبي ومنسوبات المستشفى الجامعي والكليات الصحية لتبنيهم ومشاركتهم في هذه الفعالية لتحقيق غايات الجامعة الإستراتيجية بشأن تعزيز المسؤولية المجتمعية والتوعية بأهمية صحة المرأة والأسرة، وتعزيز السلوك والنمط الصحي، ودعم ثقافة العمل التطوعي. وأضافت بأن تعزيز نمط الحياة الصحي من خلال التوعية يأتي محققًا لأحد أهداف رؤية المملكة 2030 لبناء مجتمع ينعم أفراده بنمط حياة صحّية،